السبت , 19 سبتمبر 2020

امارات تلم شمل عائلة يهودية

معت دولة الإمارات شمل عائلة يهودية من اليمن ببقية أفرادها المقيمين في بريطانيا، بعد فراقٍ دامَ 15 عاماً.

وبحسب ما أوردته “وكالة الأنباء الإماراتية” السبت، “تضافرت جهود الجهات المعنية في الدولة من أجل تسهيل سفر الأب والأم من الجمهورية اليمنية الشقيقة إلى الدولة، كما تم اتخاذ التدابير اللازمة من أجل سفر بقية أفراد الأسرة، وهم الابنة والابن وزوجته والأحفاد، من لندن إلى دولة الإمارات”.

وأكد أفراد الأسرة أنَّ “جمع شملهم ولقاءهم معاً بعد فراقٍ دامَ نحو 15 عاماً، كان أشبه بالمعجزة والحلم المستحيل”.

وبحسب الوكالة: “قال الأب عقب لقائه أبناءه: أشعر اليوم بأنني وُلدت من جديد، فأنا اليوم سعيد للغاية بلقائي مع أفراد أسرتي كافة، أبنائي وأحفادي، كما أشعر بسعادة غامرة وراحة بوجودي في دولة الإمارات وطن التعايش والتسامح والخير”.

ردود فعل غاضبة كانت كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وردت من إماراتيين ومواطنين عرب؛ اعتبروا أن التسامح وجمع شمل الأسر من قِبل حكومة الإمارات، واللذين ظهرا من خلال لمّ شمل الأسرة اليهودية، يخالفان ما هو على أرض الواقع، بحسب رأيهم.

ووفق ما أورده حمد الشامسي، وهو إماراتي معارض، في تغريدته على “تويتر”، فإن عدداً من المواطنين الإماراتيين ما زالوا في السجون رغم انتهاء محكوميتهم.

وذكر الشامسي كلاً من: محمود الحوسني وعبد الله الهاجري وعمران الرضوان وعبد الله الحلو، مشيراً إلى أنه لم يفرج عنهم، وأن مدة محكوميتهم انتهت.

الإجراءات التي اتخذتها دول حصار قطر كانت حاضرة في التغريدات؛ لما تجسده من مخالفة صريحة للإنسانية، بحسب ما ذكروه في تعليقاتهم.

في نوع من التعبير عن الاستغراب وتبيان سياسة أبوظبي المتباينة، وفق ما يراه مغردون، كانت تعليقات وردت على “تويتر” تتحدث عن منع حكومة الإمارات لقاء أفراد الأسرة إن كان أحد الأبوين قطرياً داخل البلاد أو في قطر، واضطرارها إلى أن تلتقيهم في بلد آخر.

شاهد أيضاً

ترامب: لقاح قريب لكورونا.. والوباء قد يختفي من تلقاء نفسه !!

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الثلاثاء، أن لقاحا لفيروس كورونا المستجد سيكون متوفرا خلال شهر، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *